تحت شعار "خليك مصدق" تداول نشطاء عبر الإنترنت مقطع فيديو يفضح كيفية تناقض وسائل الإعلام المؤيدة للانقلاب العسكري وتضارب أخبارها اليوم؛ حيث يعرض الفيديو تصريحات لإعلاميين موالين للسلطات الانقلاب العسكري يؤكدون فيه أن الدكتور محمود عزت نائب المرشد العام لجماعة الإخوان المسلمين مقيم بقطاع غزة، وفي المقطع نفسه يؤكد نفس الإعلاميين أن نائب المرشد مقيم في اليمن، وآخرون يؤكدون أنه تم اعتقاله، بينما يجزم آخرون بأن الدكتور محمود عزت تم اغتياله!!

 

 

 

 

Facebook Comments