كشف مصدر بوزارة السياحة بحكومة  الانقلاب أن الوزارة فقدت 25% من السياح بعد  قرار روسيا  بتعليق الرحلات إلى شرم الشيخ.

وكان حوالي 45 ألف سائح روسي يقضون إجازاتهم حاليًّا في مدينة شرم الشيخ، قد بدأ ترحليهم  وفقًا لقرار الرئيس الروسي بتعليق الرحلات إلى مصر وعودة السائحين الروس إلى بلادهم، بعد تحطم الطائرة الروسية في أجواء سيناء المصرية يوم السبت الماضي ومقتل كل ركابها البالغ عددهم 217 إضافة إلى طاقمها المكون من 7 أفراد.

وكانت لجنة التحقيق في حادثة الطائرة المنكوبة قد صرحت اليوم في مؤتمر صحفي أنه تم سماع صوت قبل انفجار الطائرة بثانية واحدة ما يرجح تفجيرها بقنبلة بحسب خبراء ومتخصصين.
 

Facebook Comments