قال مصدر بديوان رئاسة حزب التجمع الوطني للإصلاح والتنمية "تواصل" ذو الخلفية الإسلامية: إن المجلس الدستوري الموريتاني (أعلى هيئة قضائية)، منح الحزب، زعامة المعارضة في البلاد، كونه الحزب المعارض الأكثر تمثيلا في البرلمان.

وأوضح المصدر المجلس الدستوري بعث رسالة إلى الحزب، أمس الأربعاء، أكد فيها إقراره بصفة نهائية اعتماد عمدة بلدية عرفات بالعاصمة، الحسن ولد محمد، كزعيم للمعارضة عن الحزب.

جاء ذلك بعد يوم من دعوة مجلس شورى الحزب، للمجلس الدستوري الإسراع في تطبيق النصوص القاضية بتنصيب زعيم المعارضة.

وحصل حزب "تواصل" على 16 مقعدا في الانتخابات التشريعية الأخيرة، وجاء حزب الوئام الديمقراطي الاجتماعي تاليا بحصوله على 10 مقاعد، في حين توزعت بقية المقاعد على الأحزاب الصغيرة الأخرى.

وبلغ إجمالي مقاعد المعارضة 37 مقعدا من أصل 147 مقعدا من مقاعد الجمعية الوطنية (الغرفة الأولى بالبرلمان).

Facebook Comments