معاذ هاشم

أدان حزب البديل الحضاري حكم الإعدام الذي أصدرته محكمة جنايات المنيا أمس.

وأكد الحزب أن مضي السلطات الحالية في هذا الطريق الدامي التصعيدي والحكم بإعدام 529 مصريا دفعة واحدة في مشهد هزلي يفتقر إلى أبسط مبادئ المسائلة القانونية لهو إصرار هستيري على الدفع بالبلاد إلى الهاوية والاحتراب الأهلي، وإجهاز كامل على آخر ما تبقى من دولة القانون في البلاد.

وقال الحزب في بيان له اليوم "إن هذا الأمر مسلك يتسم في تقديرنا بالعمى السياسي والانتقائية الشيطانية التي لا تضع في حسابها للأرواح ثمنا، ولا للروح الإنسانية وزنا، وهو مسلك سيدفع حتما بشريحة من المسار الثوري إلى التخلي عن سلميتها، بعد أن تهاوت ثقة قطاع كبير من الرأي العام في مؤسسة العدالة".

واعتبر الحزب أن النية كانت مبيتة منذ البداية بتشكيل 6 دوائر تجمع قضاة ذوي توجه سياسي معين، مهيبا في الوقت ذاته بكافة رموز المسار الثوري في مصر عدم التخلي عن سلميتهم رغم حماقات السلطة التي جاوزت كل حد.

واختتم الحزب بيانه بالتأكيد على أنه ينظر للسلطات الحالية في مصر بأنها تمضي معصوبة العينين في سياسة الأرض المحروقة والإطاحة بآخر ما تبقى لها من جسور الخروج الآمن.
 

Facebook Comments