قالت حركة "جامعة مستقلة": لا تزال سلسلة الانتهاكات التي ترتكبها الدولة في حق الجامعات واستقلالها تطال كثيرا من أعضاء هيئة التدريس والطلاب على حد سواء، ناهيك وسياسة قمعية ممنهجة من خلال التعامل الأمني مع الحراك الطلابي داخل الجامعات كافة.

كشف بيان للحركة عن أن وزارة التعليم العالي اقتطعت 40.1 مليون جنيه من الميزانيات المخصصة للبعثات العلمية لأعضاء هيئة التدريس ومعاونيهم ودفعها كدفعة أولى في التعاقد الذي أجرته الوزارة مع شركة فالكون للحراسات، من أجل تعقب الطلاب وإرهابهم ليس فقط داخل الجامعة بل مطاردتهم خارج أسوارها.

وأضاف البيان: قامت إدارة جامعة القاهرة مؤخرا برئاسة االدكتور جابر نصار من إصدار قرارات بالفصل النهائي لعشرة طلاب على خلفية التظاهرات التي شهدتها الجامعة للأسبوع الأول من العام الدراسي، وقد تبين أن خمسة ممن تضمنهم القرار قد تخرجوا بالفعل من الجامعة وليسوا من الطلاب المقيدين بالفرقة الرابعة كما ادعت إدارة الجامعة.

دعت الحركة جميع أعضاء هيئة التدريس ومعاونيهم الوقوف بحزم ضد هذا التخبط الإداري والتعامل الأمني الذي يطال الطلاب والأساتذة على حد سواء.

Facebook Comments