تقدم عمال شركة وبريات سمنود بمحافظة الغربية ، اليوم الثلاثاء، بمذكرة إلى وزارة القوي العاملة والهجرة بالقاهرة، يطالبون فيها بصرف أجور ومرتبات 9 شهور متأخرة، وإعادة هيكلة الشركة إداريًا وضخ استثمارات جديدة لتوفير المواد الخام والدفع بماكينات حديثه لرفع معدلات الإنتاج وتدوير ماكينات المصانع المتوقف طوال السنوات الماضية.

يتزامن هذا مع إضراب العمال على مدار عشرة أيام ماضية، في ظل تهديد البعض بالانتحار بتناول كميات كبيرة من الأقراص الدوائية، أو إلقاء أنفسهم من أعلى مقر شركتهم المعتصمين داخله.


Facebook Comments