كتب  عبد الله سلامة:

قرر البنك الأهلى المصرى صرف علاوة غلاء استثنائية، بواقع نصف شهر من الراتب الإجمالى، بحد أدنى 7 آلاف جنيه لكل موظف بالبنك، و3 آلاف للعاملين فى الخدمات المعاونة.

وقال هشام عكاشة، رئيس مجلس إدارة البنك، فى منشور للعاملين: "للتوازن بين التكاليف الثابتة للبنك، ومراعاة الزملاء والزميلات فى مقابلة هذه المغالاة فى الزيادات السعرية والمفاجئة والمؤقتة، تقرر استثنائيا صرف نصف شهر من الراتب الإجمالى لجميع العاملين بالبنك، وهذا التوزيع يعادل زيادة شهرية تتراوح بين 8 إلى 33%، إذا ما تم احتسابه على راتب 6 شهور، لحين استقرار الأسعار".

وأشار عكاشة إلى أن "تغييرات سعر الصرف والسوق الموازية على مدار 2016، كان لها تأثير على معدلات التضخم، تمت مراعاتها فى الزيادات السنوية الدورية لرواتب العاملين بالبنك، اعتبارا من أول يوليو الماضى، والتى تراوحت بين 5 إلى 27%، وتم إعلانها فى حينه"، لافتا إلى أن "ما شهدته الأسواق خلال الفترة الأخيرة من زيادات أسعار، كان الجانب الأكبر منها نتيجة مغالاة".

وأضاف عكاشة أن "قيام البعض بمضاعفة الزيادة، بعد تحرير سعر الصرف بمبررات واهية فى الكثير من الحالات، لا ينفى أن الجانب الآخر من زيادة الأسعار يعد حقيقيا؛ نتيجة لأسعار منتجات وخدمات تم زيادتها رسميا".

Facebook Comments