رامي ربيع
حذّر الدكتور مصطفى شاهين، أستاذ الاقتصاد بجامعة أوكلاند الأمريكية، من إقدام حكومة الانقلاب على اقتراض 151 مليار جنيه من البنوك المحلية لسد عجز الموازنة، مضيفا أن ذلك يؤدي إلى تفاقم الديون .

واستبعد شاهين- في مداخلة هاتفية لقناة وطن- نجاح جهود حكومة الانقلاب في جذب استثمارات أجنبية خلال الفترة المقبلة؛ بسبب الكم الهائل من المعوقات التي تواجه المستثمرين في مصر، مضيفا أن مصر لن يبنيها إلا أولادها.

وأوضح شاهين أن الاحتياطي النقدي الموجود بالبنك المركزي عبارة عن قروض، وهذه الأموال لا تعبر عن الاحتياطي النقدي الحقيقي، مضيفا أنه يتم سداد ما يقرب من 5 مليارات دولار سنويا كفوائد لهذه القروض.

Facebook Comments