كتب– عبدالله سلامة
زعم عاطف ميخائيل، عضو لجنة حقوق الإنسان في برلمان الانقلاب، عدم وجود حالات اختفاء قسري لمئات المواطنين عقب اعتقالهم على يد قوات أمن الانقلاب بمختلف محافظات الجمهورية.

وقال ميخائيل، في تصريحات إعلامية: إن هناك 241 بلاغًا بحالات اختفاء قسري، وكلها غير صحيحة"، متهمًا المنظمات الدولية بالعمل ضد مصر، وفي مقدمتها منظمة العفو الدولية، مشيرا إلى أن لجنته ترصد أوضاع السجون من خلال زيارات ميدانية!.

وكانت الفترة الماضية قد شهدت توسُّع داخلية وجيش الانقلاب في إخفاء المواطنين قسريا، عقب اعتقالهم من منازلهم أو أماكن عملهم، ثم تصفيتهم أو إظهارهم بعد عدة أسابيع أو أشهر باعترافات ملفقة يتم انتزاعها منهم تحت التعذيب.
 

Facebook Comments