أحمدي البنهاوي
في أفضل تعبير عن الفشل الأمني الذريع، أعلنت داخلية الانقلاب عن مقتل ضابط شرطة واختطاف مدرعة بكامل طاقمها في محافظة قنا، هذا بخلاف ضابط شرطة آخر برتبة رائد من قوات الأمن المركزي.

وقالت مصادر تابعة للانقلاب، إن "معركة حربية بكل معنى الكلمة، منذ أمس، على طريق "قنا- نجع حمادى" الصحراوى، بين عناصر الشرطة وإرهابيين تابعين لـ"داعش"، كانوا يتدربون فى الجبال".

وتضاربت، منذ أمس، أخبار صحف الانقلاب عما يحدث في محافظة قنا، فقالت صحيفة الحوادث إن المطاردين ينتمون لتنظيم "جند الخلافة"، وإن الداخلية صفت منهم 5 أشخاص، بينهم "عمرو سعد". بينما قالت صحف أخرى إنها صفت 3 ليس بينهم "عمرو سعد". فيما قالت صحف أخرى إن الشرطة ما زالت تبحث عن "الإرهابيين".

Facebook Comments