كتب- أحمد علي:

 

من مدن فاقوس والحسينية ومنيا القمح انتفض ثوار الشرقية صباح اليوم الجمعة مع بدء مظاهرات "رابعة.. المذبحة مستمرة"، ضمن موجة ارحل التي دعا لها التحالف الوطني لدعم الشرعية؛ استمرارًا للنضال والحراك الثوري المناهض للانقلاب العسكري وجرائمه بالتزامن مع اقتراب ذكرى مذبحة فض اعتصامي رابعة العدوية والنهضة.     ففي منيا القمح انتفض الثوار من قلب المدينة في مسيرة رسمت صورة ثورية كبيرة، جابت الشوارع والأحياء وسط مشاركة واسعة من عموم الأهالي وتفاعل كبير وتعالي الهتافات والشعارات الرافضة لجرائم العسكر، والمستنكرة ما وصلت إليه البلاد من الخراب والتردي، رافعين لافتات تطالب برحيل السيسي قائد الانقلاب، وأخرى تدعو للانتفاض، منها "ياللي ساكت ساكت ليه.. باعوا الارض فاضل إيه".     وفي مدينة فاقوس نظم الثوار مسيرة تقدمها أسر الشهداء والمعتقلين، مستنكرين جرائم الانقلاب، من اعتقال تعسفي وإخفاء قسري وقتل خارج إطار القانون وأحكام جائرة مسيسة، تفتقر لأدنى معايير التقاضي العادل، ورفعوا بجوار علم مصر صور الرئيس محمد مرسي وشارات رابعة العدوية وسط تفاعل من المارة على الطريق وتعالي الهتافات بالشعارات المؤكدة لتواصل النضال رغم جرائم العسكر.

 

 

وفي الحسينية نظم الثوار سلسلة بشرية على طريق الحسينيه صان الحجر، مرددين الهتافات والشعارات المطالبه بالقصاص لدماء الشهداء والإفراج عن المعتقلين وإطلاق الحريات ووقف نزيف الانتهاكات والعبث بمقدرات البلاد وعودة المسار الديمقراطى والانتصار لمكتسبات ثورة 25 يناير.

 

وجدد الثوار خلال المظاهرات عهدهم بمواصلة طريق الشهداء في النضال والحراك حتى تحقيق حلمهم فى وطن حر ينعم فيه الانسان بالكرامة الانسانية والعدالة الاجتماعية داعين جموع الشعب المصري للتوحد وكسر حاجز الخوف لإنقاذ البلاد وعودة الحقوق المغتصبة  

Facebook Comments