كتب – عبد الله سلامة
شبّهت الكاتبة الانقلابية فريدة الشوباشي، الرئيس الراحل جمال عبدالناصر، بسيدنا "عمر بن الخطاب" هذا العصر، مؤكدة أن فكرته لن تموت.

وقالت "الشوباشي" -خلال مداخلة هاتفية على قناة "صدى البلد"، اليوم الجمعة- إن "عبدالناصر" كان الخيمة العربية التي كانت تحمينا، مشيرة إلى أن الهزيمة التي طالت مصر في 67 كانت هزيمة عسكرية فقط، حيث خطب عبد الناصر في الشعب خطابه الشهير، مرددا: "فُرض علينا القتال ولم يفرض علينا الاستسلام".

وتأتي تصريحات الشوباشي في إطار سلسلة تصريحات مثيرة للسخرية صادرة عن عدد من الأذرع الإعلامية والبرلمانية والدينية للانقلاب، حيث وصف أحدهم السيسي ووزير داخليتة بأنهم "رسل الله"، فيما وصف شيخ الأزهر "البوذية" بأنها دين الرحمة وأن "بوذا" رجل حكيم ورحيم.

ولم تقتصر التصريحات الهزلية علي "المطبلاتية" فحسب، بل شملت أيضا قائد الانقلاب السيسي، والذي زعم في أحد خطاباته بانه ظل 10 سنوات دون أن يكون في منزلة ثلاجة، الأمر الذي قوبل بموجة عارمة من السخرية محليا ودوليا.

 

Facebook Comments