كتب– عبدالله سلامة
اتهم اللواء عاطف يعقوب، رئيس جهاز حماية المستهلك، المواطنين بالتسبب في موجة الغلاء الفاحش في الأسعار التي تضرب البلاد، والتي تفاقمت بشكل كبير منذ قرار قائد الانقلاب السيسي تعويم الجنيه، مطلع شهر نوفمبر من العام الماضي.

وقال يعقوب، في تصريحات صحفية: إن سوء النمط الاستهلاكي للمصريين وعاداتهم في تجهيز الطعام، من أهم أسباب ارتفاع الأسعار وعدم توافر السلع، وضرب مثلا على ذلك بإهدار كميات من الطعام عند إعداد "طبق السّلَطَة"، مطالبا المصريين بترشيد الاستهلاك وعدم الإفراط في شراء كميات كبيرة من السلع!.

المثير للسخرية أن "يعقوب"- والذي يفترض أنه يرأس جهازا يدافع عن المستهلك- لم يجرؤ على انتقاد أسياده من قادة العسكر، ممن دمروا اقتصاد الوطن وتسببوا في انهيار العملة الوطنية ورفع الدعم بشكل كبير عن المواطنين.

Facebook Comments