برأت المحكمة العسكرية بالإسكندرية مساء أمس، الشهيد والقيادي الإخواني البارز محمد كمال، من تهمة "تفجير سور منطقة العامرية العسكرية"، الذي قالت وزارة الداخلية إنها قتلته خلال تبادل لإطلاق النار في أكتوبر الماضي.

وقضت الدائرة الثالثة بالمحكمة العسكرية بالإسكندرية مساء الثلاثاء، ببراءة محمد كمال القيادي بجماعة الإخوان المسلمين و13 من رافضي الانقلاب، منهم 11 حضوريا و3 غيابيا إثر اتهامهم بواقعة تفجير سور منطقة العامرية العسكرية في إبريل 2015".

وكانت النيابة العسكرية أحالت المتهمين للمحاكمة العسكرية في  يوليو الماضي، ووجهت لهم عدة تهم منها الاعتداء على منشأة عسكرية، وحيازة مفرقعات ومواد متفجرة.

شاهد.. كواليس تصفية الدكتور محمد كمال بعد اعتقاله

Facebook Comments