كتب- أحمد علي:

تنحى قاضي العسكر "السيد عبد اللطيف"  عن مواصلة نظر القضية الهزلية المعروفة إعلاميًا بأحداث مذبحة سموحة بعدما تقدمت هيئة الدفاع بالعديد من البلاغات والشكاوى في حقه.

 

وذكرت مؤسسة عدالة لحقوق الإنسان عبر صفحتها على فيس بوك اليوم أنه تم إحالة القضية المعروفة إعلاميًا "بأحداث مذبحة سموحة ومسجد علي بن أبي طالب" إلى رئيس محكمة استئناف الإسكندرية لتحديد دائرة أخرى لنظرها.

 

وكانت هيئة الدفاع قد طعنت بعدم دستورية نصوص مواد 86 وما بعدها من قانون العقوبات، وقد وافقت المحكمة على الطعن وتم بالفعل الطعن مما يتوجب على المحكمة إخلاء سبيل المعتقلين وهذا ما لم يقم به هذا القاضي.

 

يذكر أن قاضى العسكر "السيد عبد اللطيف" هو من حكم بالإعدام بحق المواطن "محمود رمضان" الذي تم تنفيذ عقوبة الإعدام بحقه العام الماضي.

Facebook Comments