كشف الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء عن وصول تكلفة حوادث الطرق في مصر خلال عام 2017 إلى 28.9 مليار جنيه، وذلك على الرغم من تصريحات قائد الانقلاب العسكري عبدالفتاح السيسي بإنشاء شبكة طرق قوية.

وقال الجهاز، في تقرير بعنوان “التكلفة الاقتصادية لحوادث الطرق في مصر عام 2017”: إن التكلفة الكلية المقدرة للوفيات (3747 حالة وفاة) بلغ نحو 22.1 مليار جنيه، كما بلغت التكلفة المقدرة للإصابات (13998 حالة إصابة) نحو 4.7 مليار جنيه، بالإضافة إلى التعويضات المسددة من شركات التأمين والبالغة 2.1 مليار جنيه عام 2017.

وأوضح أن إجمالي عدد حوادث السيارات بلغ 11.1 ألف حادثة عـــام 2017، وأن إجمالي الخسائر البشرية الناتجة عن حوادث السيارات بلغ 17.7 ألف حالة وفاه وإصابة عام 2017، وزعم الجهاز أن “العنصر البشري يأتي في المرتبة الأولى من أسباب حوادث الطرق في مصر بنسبـــــة 78.9% عام 2017، يليه الحالة الفنية للمركبة بنسبة 14.0 % ثم حالة الطريق بنسبة 2.0%.

وأضاف الجهاز أن “السيــارات الملاكي الأكثر تسببا في حوادث الطرق عـام 2017 بنسبة 47.2% يليها سيارات النقل بنسبة 17.1%”، مشيرا إلى أن إجمالي عدد المركبات التالفة الناتجة عن حوادث السيارات بلغ 17.2 ألف مركبة عــام 2017.

وأشار إلى أن عـدد حــوادث القطــارات بلغ 1793 حادثــة عام 2017 بزيادة قدرها 544 حادثة عــن عام 2016 بنسبة 43.6%، لافتا إلى أن إجمالي الخسائر البشرية الناتجة عن حوادث القطارات بلغ 90 حالة عام 2017.

Facebook Comments