أعلنت منظمة الصحة العالمية عن ارتفاع عدد الوفيات جرَّاء الإصابة بفيروس إيبولا القاتل إلى ستة آلاف و388 شخصًا، من أصل سبع عشرة ألفا و942 حالة إصابة، في دول غرب إفريقيا الموبوءة بالمرض.

ذكر ت المنظمة -فى بيان صدر عنها اليوم- أن 397 حالة وفاة بالفيروس، وقعت في دولة سيراليون مؤخرًا، الأمر الذي أدى إلى ارتفاع أعداد الضحايا الذين لقوا حتفهم متأثرين بإصابتهم.

أوضح البيان أنه تم حتى الآن رصد سبع عشرة ألفا و942 حالة إصابة بالفيروس أغلبها في دول ليبيريا، وسيراليون، وغينيا، لافتًا إلى أن سيراليون تحظى بالنصيب الأكبر من تلك الإصابات، بينما ليبريا أقلها، في حين أن الفيروس في انتشار مستمر في غينيا.

يعد فيرس أيبولا من الفيروسات القاتلة، حيث تصل نسبة الوفيات المحتملة من بين المصابين به إلى 90%، جراء نزيف الدم المتواصل من جميع فتحات الجسم، خلال الفترة الأولى من العدوى.

Facebook Comments