استنكرت أسرة الصحفي "أسامة عز الدين"‏ بقناة مصر 25 ومراسل قناة أمجاد الفضائية،‏ حبسه احتياطيًّا لأكثر من عام.

وقالت الأسرة -فى بيان لها خلال مؤتمر صحفي-: إن ‏الصحافة والإعلام في مصر شهدتا منذ الانقلاب على الرئيس المنتخب الدكتور محمد مرسي، كمًّا ‏يفوق الوصف من الانتهاكات ‏والخروقات والتضيقات التي لا شك تضع مصر في مرتبة متدنية للغاية في حرية التعبير.

وأضافت أن قوات أمن الانقلاب اعتقلت منذ 3 يوليو 303 صحفيًّا وإعلاميًّا ما زالو محتجزين حتى الآن بين "حبس احتياطي" و‏‏"أحكام وعلى رأس ‏هؤلاء الصحفيين المصور الصحفي أسامة عز الدين، الذي اعتقلته قوات أمن الانقلاب بدمياط في أثناء ‏عمله كمصور ‏في أحداث جنازة الشهيد عبد الله خروبة شهيد مجزرة رابعة بمحافظة دمياط، ‏ وهو ما يستوجب أن تنظر له المؤسسات المعينة بعين ‏الاعتبار والقلق ‏.

Facebook Comments