* خبراء: تقديم دعم نقدي يصل إلى 450 جنيها إلى 216 ألف أسرة مجرد دعاية 

* الدعم العيني يزيد من الاحتجاجات الفئوية لأنه سيفشل في حل المشكلة 

صافيناز صابر

لم تتوقف حكومة الانقلاب عن قراراتها غير المدروسة والتي تثير جدلا واسعا في أوساط الشارع المصري وتخرج معلنة إياها من وقت لآخر، فها هي تعلن في وسائل الإعلام عن دراستها تقديم دعم نقدي للطاقة يتراوح بين 300 و450 جنيهًا شهريًا إلى 216 ألف أسرة تقطن قرى تصل نسبة الفقر بها إلى أكثر من 75%، من أجل تخفيف أثر الزيادة المرتقبة في أسعار الطاقة.

وتصرح بأنه سيستفيد من الدعم نحو مليون و20 ألف مواطن، موضحة أن هناك أكثر من 108 قرية تصل نسبة الفقراء بها إلى 75% من سكانها أو أكثر ومن بين تلك القرى 50 قرية في أسيوط، و23 قرية في الجيزة.

Facebook Comments