سادت حالة من الغضب بين أصحاب المعاشات، بعد الأنباء التي تواردت حول صرف العلاوة الاجتماعية لموظفي الدولة بداية يوليو القادم، واستنكروا عملية إقصائهم من هذا القرار، خاصة وأنهم الفئة الأولى بالرعاية وهم الفئة التي لهم أرصدة يستفيد منها غيرهم.

وأكد أصحاب المعاشات أنهم أكثر من ذلك لما قدموه على مدى عمرهم الوظيفي، وتوجه أصحاب المعاشات بنصيحة للمسئولين بعدم تجاهل أصحاب المعاشات في مطلبهم الآن ومطالبهم الأخرى، وعليهم أن يحذروا من نفاذ صبر الكبار الذين بنوا الماضي ويصنعون المستقبل بقدر ما لديهم من حب لبلدهم. 

Facebook Comments