بدأت اليوم محكمة جنايات القاهرة المنعقدة بمعهد أمناء الشرطة بطره، برئاسة المستشار حسن فريد، جلسات إعادة محاكمة 25 متهما بالقضية المعروفة إعلاميًّا بـ"أحداث مجلس الشورى"، التي جرت في 26 نوفمبر من العام الماضي.

استمعت المحكمة في مستهل الجلسة إلى شاهد الإثبات الأخير العقيد محمد حامد بإدارة مباحث القاهرة، حيث قال: وردت معلومات على مواقع التواصل الاجتماعي بعمل وقفة احتجاجية أمام مجلس الشورى من حركة 6 إبريل، اعتراضا على قانون التظاهر، وفور وقفتهم قاموا بهتافات ضد الشرطة والجيش، وتم القبض على بعض منهم بعد إعطائهم تحذيرات وفقا للقانون، وقمنا بتحذيرهم، وبعد ذلك تم استخدام المياه قبل حدوث الاشتباكات.

يذكر أن الحكم الأول قضى بمعاقبة 26 متهمًا، بالسجن 15 عامًا، وتغريمهم جميعًا مبلغ 100 ألف جنيه، ووضعهم تحت المراقبة لمدة 5 سنوات.

Facebook Comments