تباينت مؤشرات البورصة الرئيسية مع نهاية تعاملات الثلاثاء، في ظل حالة الترقب والحذر التي انتابت المستثمرين ترقباً للاعلان لصدور قانون ضريبة أرباح البورصة بصيغته النهائية وكذا اعلان اللجنة العليا للانتخابات نتيجة انتخابات رئاسة الدم.
وبدل المؤشر الرئيسي «إيجي أكس 30» كما ذك موقع "مباشر"اتجاهه الصعودي في مستهل التعاملات ليغلق علي تراجع ما نسبته 0.65% تعادل 51.86 نقطة دون حاجز «8 آلاف نقطة» عند 7963.37 نقطة، وصعد مؤشر الأسهم الصغيرة والمتوسطة «إيجي أكس 70» بنسبة 0.27% إلى 565.03 نقطة. وخسر المؤشر الأوسع نطاقا «إيجي أكس 100» بنسبة 0.1% إلى 989.95 نقطة.

وخسر رأس المال السوقي لأسهم الشركات المقيدة نحو 541 مليون جنيه مسجلا 464.114 مليار جنيه، مقابل نحو 464.655 مليار جنيه بنهاية تعاملات الجلسة السابقة.

Facebook Comments