نظم التحالف الوطنى لدعم الشرعية بمحافظة الشرقية وقفة احتجاجية اليوم عقب صلاة الجمعة بميدان الزراعة بالزقازيق رفضاً للانقلاب العسكري ضمن فعاليات بداية اسبوع "قاطع رئاسة الدم".
وجه المشاركون التحية لرئيس مصر المختطف الصامد الدكتور محمد مرسي، كما وجهوا التحية أيضا لأبطال معركة الأمعاء الخاوية و لكل الصامدين والصامدات خلف الاسوار خاصة الحرائر الاسيرات، اللائي يكتبن تاريخ المجد لهن وللوطن ويلحقن العار بعديمي الرجولة والأخلاق والشهامة.
وعبر المشاركون عن رفضهم للمسرحية الهزلية الجديدة لتمرير منصب رئاسة الدم لقاتل خائن سطحي مرعوب مختبئ خلف الشاشات وجدران غرف الظلام والإرهاب يعمل لصالح الأعداء ، بمساعدة كومبارس السياسيين والإعلاميين الخادم للعسكر ومخادعين يتلقون اوامرهم من الغرف السوداء ليخدعوا الثوار والثورة
وأكد المشاركون على استمرار فعالياتهم السلميه حتى عودة الحريه والشرعيه من جديد مؤكدين على استمرار حراكهم الثورى المتنامى يوما بعد الاخر
 

Facebook Comments