انطلقت فعاليات المؤتمر صحفي الذي دعت له حركات كل من "جبهة إنقاذ السياحة، صفحة السياحة المصرية، وحملة تمرد شرم الشيخ"، وانضمت لهم النقابة العامة للعاملين بالسياحة، وذلك بفندق ميريديان بالهرم.


يأتي المؤتمر لإعلان عمال السياحة عن مظاهرتهم غداً امام مجلس الوزراء، من أجل المطالبة بالحصول على حد الكرامة للعاملين بالسياحة، وتثبيت العقود المؤقتة وفتح العقود بعد سنة من العمل،

والحصول على 10 % ارباح سنوية وتكون كل منشاءه وحدة مستقلة عن الأخرى.
وكذلك المطالبة بالحصول على مكافأة نهابة الخدمة شهرين من الاجر الأساسي، وتطهير قانون العمل، والحد من العمالة الأجنبية، والتأكيد على حصول العامل على علاج صحي يليق بمستوى المهنة، وكذلك علاج اسرى للعاملين بالسياحة.
إضافة للمطالبة بزيادة رصيد الاجازات للمناطق والمحافظات السياحية غير القاهرة، والالتزام بعدد ساعات العمل لا تتجاوز 8 ساعات حسب قانون العمل الدولية.
 

Facebook Comments