القليوبية – محمود شنقير:

رحلت أجهزة أمن الإنقلاب كلاً من كل من مصطفى جمال – صاحب محل ، إبراهيم سعيد – موظف بالإدارة الزراعية بشبين القناطر – محمد رزق – مدرس بمدرسة شبين الثانوية ، ومن رافضي الإنقلاب العسكري، لمعسكر الامن المركزي بمدينة بنها.

كانت ميليشيات الإنقلاب قد واصلت مسلسل الإعتقال والخطف بمركز شبين القناطر والقري التابعة له أمس وأول أمس وقامت بخطف المذكورين وترحيلهم لمعسكر الأمن المركزي بمدينة بنها ليصل عدد المعتقلين من أبناء مركز شبين القناطر القابعين حتى الان بسجون الإنقلاب العسكري الى33 معتقلا. هذا وتتواصل حملات المداهمة بكثافة هذه الأيام قبيل مسرحية رئاسة الدم لمنازل رافضي الانقلاب بمدينة شبين القناطر وقراها بتحريض من جهاز الأمن الوطني – أمن الدولة سابقاً في الوقت الذي تتواصل فيه المسيرات والوقفات اليومية لمناهضي الإنقلاب لتكشف فشل محاولات التخويف الممنهجة التي تمارسها ميليشيات الإنقلاب.
 

Facebook Comments