أكد خالد الشريف، المتحدث باسم المجلس الثوري المصري، أن عبد الفتاح السيسي هو صانع الإرهاب في مصر بانقلابه على التجربة الديمقراطية وتحطيم حلم الشباب في الثورة فلا وجود لداعش في مصر، مشيرا إلى وجود إرهاب أكبر من داعش تمارسه سلطات الانقلاب ضد الشعب المصري
وقال الشريف، فى تصريحات صحفية اليوم الأربعاء: إن إرهاب السيسي يفوق إرهاب داعش بمراحل وانظروا إلى مجزرة رابعة والنهضة وحرق جثث المتظاهرين والمعتصمين السلميين .. بالإضافة إلى العدوان على الأعراض والممتلكات واعتقال الآلاف.
وأشار إلى أن إرهاب السيسي طال كل شبر في مصر .. وأن داعش تلميذ صغير لدي الإرهابي الأكبر السيسي
وأوضح الشريف أن الإعلام والساسة يريدون أن يشغلوا الرأي العام بإرهاب داعش الذي -قطعا- نرفضه جميعا ولايمت لإسلامنا بشيء ليشغلونا عن الإرهاب الأكبر للانقلاب في مصر
وقال: إن التفجيرات التي تقع حتى اليوم في سيناء رغم الحملة الأمنية الكبيرة هناك تلقى بظلال الشك في وجود تلك التنظيمات الإرهابية في مصر سواء أنصار بيت المقدس أو داعش والتي تعطي مبررا للسيسي على ممارسة أبشع انواع الإرهاب في سيناء من تهجير لأهالى سيناء وهدم وتفجير للمنازل من أجل تأمين إسرائيل وحصار أهلنا في غزة

Facebook Comments