فى فضيحة جديدة للانقلاب العسكرى الدموى وخضوعا لأوامر الدول الكبرى أصدر قائد الانقلاب عبد الفتاح السيسي، قرارًا بقانون يجيز لمؤسسة الرئاسة الموافقة على تسليم المتهمين ونقل المحكوم عليهم من غير المصريين إلى دولهم، لمحاكمتهم أو تنفيذ العقوبة الصادرة بحقهم، حال حاجة مصلحة الدولة العليا، وبناء على عرض يُقدمه النائب العام بعد موافقة مجلس الوزراء.
وقال علاء يوسف، المتحدث الرسمي باسم رئاسة الانقلاب، إن القرار بقانون يأتي في إطار إعلاء مصلحة الوطن، والحفاظ على الصورة الدولية لمصر، بما يتناسب مع الإطار الحقوقي اللائق المؤسس من قبل الدولة.
وزعم أن قضاء المحكوم عليهم لبعض أو كل العقوبة داخل دولهم، ييسر من عملية إدماجهم الاجتماعي بعد قضاء العقوبة.

Facebook Comments