واصل قضاة الانقلاب العسكري، اليوم الأحد، إصدار أحكامهم القضائية الجائرة والمسيسة، والتي يصفها القضاة الشرفاء والمصريون الأحرار بالأحكام الشاذة والغريبة، والتي تصدر للمرة الأولى في تاريخ القضاء المصري؛ بهدف إرضاء قادة الانقلاب الدموي، وكسر شوكة الثوار المتصاعدة في الشوارع والميادين.

 

ففي محكمة جنايات المنيا أصدر، اليوم الأحد، سعيد يوسف- الشهير بقاضي الإعدامات- أحكاما تقضي بحبس 16 من رافضي الانقلاب العسكري ببندر المنيا مددا تتراوح بين 11 إلى 48 سنة.

 

حيث تم الحكم بحبس أحد المتهمين ويدعى محمد الأمير مدة 48 سنة، في حين تم الحكم بحبس 5 لمدة 45 سنة، و5 آخرين لمدة 30 سنة، 3 آخرين لمدة 25 سنة، في حين تم الحكم بحبس الباقين لمدة 11 سنة.

 

وكان نفس القاضي قد أصدر، أمس، حكمًا بسجن 11 من رافضي الانقلاب ما بين 57- 88 عاما لكل منهم، بتهمة الاعتداء على قسم شرطة سمالوط، فضلا عن إصداره حكما سابقا بإعدام 529 من رافضي الانقلاب العسكري بالمنيا.

 

وفي محافظة كفر الشيخ قضت محكمة جنح كفر الشيخ، برئاسة المستشار علي برج، بحبس أحمد إبراهيم علي الشيخ، الطالب بالفرقة الأولى بقسم الهندسة المدنية بالمعهد العالي للهندسة والتكنولوجيا بكفر الشيخ، بالحبس 3 سنوات مع الشغل وغرامة 100 ألف جنيه.

 

وكانت ميليشيات الانقلاب قد اعتقلت الطالب منذ عدة أشهر، بعد صدور قرار ضبط وإحضار تحت زعم التحريض على العنف.

كما قضت محكمة مطوبس الجزئية بحبس "عبده فتوح شهاوي" لمدة عام وتغريمه 100 ألف جنيه غرامة؛ لاتهامه بالتظاهر دون ترخيص والتحريض على العنف .

 

وفي سابقة هي الاخطر حتي الآن في تاريخ القضاء بكفرالشيخ ، فقد قضي المستشار ، على برج ،رئيس الدائرة الثالثة بمحكمة جنح بندر كفرالشيخ ، ، بالحكم بالسجن بحق 13 من رافضي الانقلاب العسكري ، من بينهم 8 غيابياً ، 17 سنة بحق 12 منهم ، وحبس المعتقل الـ13 ، 20 سنه في القضية رقم 11169لعام 2013م قسم دسوق .

 

يذكر ان رئيس محكمة دسوق الجزئية كان قد أعلن استشعاره الحرج في نظر القضية وأحالها الي رئيس محكمة كفرالشيخ الذي بدورة احالها الي المستشار علي برج رئيس الدائرة الثالثة جنح كفرالشيخ .

 

جدير بالذكر أن المستشار ، علي برج كان قد قضي امس السبت ، بحبس الطالب احمد الشيخ 3 سنوات وتغريمة 100 جنية.

Facebook Comments