أعلنت حركة "طلاب ضد الانقلاب" عن تدشين حملة "لِمّ كلابك"، التى تهدف إلى رفض عودة الحرس الجامعى بالجامعات، والذى عانت الجامعات المصرية من سيطرته وقمعه للحياة الطلابية قبيل ثورة يناير .

وأكد حازم طارق -المتحدث الرسمى باسم الحركة، فى تصريح صحفى له- أن لديهم أخبارا مؤكدة بعودة الحرس الجامعى من خلال افتعال أزمات داخل الجامعات وإلصاقها بالحركة.

وأضاف طارق: "ما رأيناه من دعوات لبعض رؤساء الجامعات المصرية المحسوبين على الحزب الوطنى المنحل والانقلابيين من تمهيد لعودة الحرس الجامعى يؤكد ذلك، وخير مثال تلك التمثيلية التى قام بها أسامة العبد رئيس جامعة الأزهر بدعوته بلطجية الداخلية لدخول حرم جامعة الأزهر ومحاولته تشويه مظاهراتنا السلمية".

وأوضح أن هذا الأمر يعبر عن عجزهم فى إيقاف حراك الطلاب، مؤكداً استمرار الحراك داخل الجامعات المصرية بكل سلمية، مشدداً على أنهم لن ينجروا للعنف حتى لو سقط الطلاب شهداء داخل الحرم الجامعى.


 

Facebook Comments