قال حسام النبوي، نائب رئيس نقابة العاملين بمترو الانفاق- إن عدد كبير من العاملين بالشركة المصرية لإدارة وتشغيل مترو الأنفاق هددوا بوقف حركة المترو بسبب مشكلة فروق الرواتب بين العاملين المعارين من السكة الحديد، والمعينين مباشرة على قوة الشركة المصرية لإدارة وتشغيل مترو الأنفاق، وذلك بعد توقف مكتب الاستشارات عن دراسة تنظيم لائحة الأجور.

وأضاف النبوي في تصريحات صحفية، أنه تم الاجتماع خلال الفترة الماضية مع المسئولين بوزارة النقل وتم الاتفاق على تحويل الأمر إلى مكتب محايد ليقدم دراسة جادة عن فروق الرواتب خلال 50 يومًا من تاريخ تسليم المكتب المستندات، على أن يتابعه اثنين من الزملاء المتخصصين فى المحاسبة، ولكن لم يتم شيء في الأمر حتى الآن.

Facebook Comments