لا تتوقف حوادث القطارات في مصر رغم الأموال الضخمة التي يقال إنها تنفق على تطوير السكة الحديد. ما يؤكد فشل الإدارة العسكرية الحالية للبلاد في تسيير وتشغيل مختلف المرافق وبالتالي حرمان المصريين من الخدمات وما يترتب على ذلك من ارتفاع الأسعار رغم إنفاق الملايين من ميزانية الفقراء، بعكس ما يردده مطبلاتية العسكر عن الإنجازات التي يحققها قائد الانقلاب ويكشف الواقع أنها إنجازات وهمية وإنفاق لأموال المصريين في غير موضعها. 

قطار منيل القمح

كانت مدينة منيا القمح بالشرقية شهدت خلال الأيام الماضية خروج قطار عن القضبان بمدخل المدينة وتجمهر الأهالي بموقع الحادث لمساعدة المصابين لتأخر وصول عربات الإسعاف وقوات الحماية المدنية (كالعادة).  وأعلنت وزارة الصحة بحكومة الانقلاب عن ارتفاع عدد الإصابات إلى 15 راكبا تم نقلهم إلى مستشفى منيا القمح المركزي.

كما أعلنت الهيئة القومية لسكك حديد مصر بدء تحقيقاتها في واقعة خروج  القطار، رقم 339 ركاب «القاهرة، بنها، الزقازيق، المنصورة»، عن مساره بمنطقة التجديدات بمحطة منيا القمح، وزعمت الهيئة في بيان : إن سبب خروج القطار عن مساره هو خروج "البوجي الخلفي" من العربة الخامسة والسادسة من على القضبان، مما أدي لتوقف القطار.

وأشار البيان إلى أنه تم تشكيل لجنة فنية للوقوف على أسباب الحادث.

وقال أشرف رسلان رئيس هيئة السكة الحديد، ان بوجي العربة الخامسة من قطار  ٣٣٩، خرج عن القضبان على خط "بنها – الزقازيق" مشيرا إلى أن العربة اليوجي خرجت أثناء مسير القطار.

وأضاف "رسلان" فى تصريحات صحفية أن خروج العربة البوجي نتج عنه انقلابها على جانبها بقطار ٣٣٨ نتيجة وجود أعمال لتجديد السكة فى تلك المنطقة وفق تعبيره .

حادث سوهاج

يأتى حادث قطار منيا القمح بعد أيام من حادث قطاري سوهاج الذي تسبب في وقوع عشرات القتلى والمصابين، وتكشف الأرقام الرسمية الصادرة عن الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء أنه خلال عشر سنوات (في الفترة من 2006 وحتى 2016) شهدت مصر أكثر من 12 ألف حادث لقطارات السكك الحديدية.

فيما شهدت الفترة من 2003 وحتى 2017 نحو 16.174 ألف حادث، وطبقا للإحصاءات فإن العام 2009 كان الأكبر، من حيث عدد الحوادث بنحو 1577 حادث قطار.

وفي العام 2010 وقع 1057 حادثا، و489 حادثا في 2011، مقابل 447 حادثا في 2012 .

وفي العام 2013 وقع 781 حادثا، مقارنة بـ 1044 حادثا في 2014، و1235 حادثا في 2015، و1249 حادثا في 2016، و1793 حادث قطار في 2017.

وطبقا لتقارير الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء، فإن 0.1% لكل 1000 متوسط معدل حوادث القطارات بالنسبة لعدد السكان.

سلسلة حوادث دامية 

وفي 27 فبراير 2019، شهدت محطة مصر برمسيس الذي أقيل بسببه الوزير السابق هشام عرفات، و"حادث قطار الصعيد" الذي وقع في شهر فبراير 2002، وخلف 370 قتيلا ، ووقع بالتزامن مع عيد الأضحى، وهو من أكثر حوادث القطارات حصدا للأرواح. ومن أبرز الحوادث أيضا تصادم قطارين بمدينة قليوب، والذي نتج عنه سقوط 60 ضحية، و140 مصابا.

وفي أكتوبر 2009، شهدت منطقة العياط  حادث قطار مروع، خلف 30 قتيلا و50 جريحا، وهو الحادث الذي استقال بعده وزير النقل آنذاك محمد لطفي منصور.

وفي نوفمبر 2012 اصطدم قطار بأتوبيس مدرسي في منفلوط بأسيوط، خلّف 51 قتيلا، معظمهم من الأطفال، وقدم وزير النقل محمد رشاد المتيني حينها استقالته، خصوصا أن الحادث كان الثاني في الأسبوع نفسه، إذ سبقه حادث تصادم قطارين بالفيوم.

وفي يناير 2013، شهدت مدينة البدرشين بالجيزة حادثا مأساويا بعد أن خرج قطار عن مساره وخلّف 19 قتيلا ونحو 120 مصابا. وفي سبتمبر 2016 شهدت منطقة العياط  بالجيزة أيضا، حادث قطار كان متوجها من القاهرة إلى أسوان، خلّف خمسة قتلى، و31 جريحا، بينما في أغسطس 2017، تصادم قطاران بمنطقة خورشيد في محافظة الإسكندرية ، وأسفر الحادث عن مصرع 49 راكبا، و179 جريحا. وفي سبتمبر 2017 خرج قطار ركاب (كان متجها من القاهرة إلى الصعيد) عن القضبان بقربة أبو العزايم، وأسفر عن مصرع خمسة أشخاص، وإصابة 27 آخرين.

وفي فبراير 2018 اصطدم قطاران بالبحيرة ، وخلّف الحادث مقتل 12 شخصا، وأصيب 49 آخرون، بينما في يوليو 2018 وقع في مدينة البدرشين بالجيزة، حادث قطار آخر أسفر عن إصابة 55 شخصا دون وفيات.

1863 حادثا

وشهد شهر فبراير  2019 حادثا مروعا، حيث اندلع حريق ضخم في محطة القطارات الرئيسية بالقاهرة إثر اصطدام قطار بحاجز خرساني أسفر عن 22 قتيلا وعشرات المصابين بحروق. وفي منتصف عام 2020 أصدر الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء تقريرا مفصلا بشأن حوادث القطارات عام 2019، ذكر فيه وقوع نحو 1863 حادثا، مقابل 2044 حادثا عام 2018 .

ودفعت زيادة حوادث القطارات في مصر خلال السنوات الأخيرة البنك الدولي إلى انتقاد أوضاع السكة الحديد والمطالبة بخطة لإصلاحها. وأكد البنك، في تقرير أصدره في ديسمبر 2018، أن مصر بحاجة إلى إنفاق نحو 10 مليارات دولار على إصلاح السكك الحديدية بين عامي 2019 و2029.

 

Facebook Comments