كتب- أحمد علي:

 

تنظر محكمة النقض أولى جلسات الطعن المقدم من الرئيس محمد مرسي و10 آخرين على الأحكام الصادرة ضدهم بالسجن والإعدام في القضية المعروفة إعلاميًا بـ"التخابر مع قطر".

 

وتستمع محكمة جنايات القاهرة، المنعقدة بأكاديمية الشرطة، برئاسة قاضي العسكر محمد شيرين فهمي لأقوال الشهود في القضية الهزلية المعروفة إعلاميًا بـ"هزلية مذبحة فض اعتصام رابعة العدوية"، والتي تعتبر أبشع مذبحة عرفها تاريخ مصر الحديث، والتي ارتكبتها سلطات الانقلاب، وع ذلك تحاكم عنها 739 من رافضي الانقلاب العسكري.

  

ولفقت نيابة الانقلاب للواردة أسماؤهم في القضية عدة اتهامات؛ منها "الانضمام إلى جماعة أسست على خلاف أحكام القانون، القتل والشروع في قتل، والتجمهر، والتظاهر دون إخطار".

 

وتنظر المحكمة ذاتها جلسات قضية أحداث عين شمس والمعروفة إعلاميًا بـ"مقتل الصحفية ميادة أشرف"، والتي تعود إلى 28 مارس 2014.

 

وتضم القضية الهزلية 48 من مناهضي الانقلاب العسكري بزعم الانضمام لجماعة أسست على خلاف أحكام القانون، التجمهر، التظاهر دون إخطار، القتل العمد والشروع في قتل.

 

كما تواصل محكمة جنايات القاهرة، المنعقدة بمعهد امناء الشرطة، جلسات محاكمة اثنين من صحفيي موقعي مباشر مصر ومراسلون بزعم  الانضمام إلى جماعة أسست على خلاف أحكام القانون، والتظاهر دون إخطار.

 

وتواصل المحكمة ذاتها جلسات القضية الهزلية رقم 318 لسنة 2014 حصر أمن دولة عليا والمعروفة إعلاميًا بـ "كتائب انصار الشريعة " والتي تضم 23 من مناهضي الانقلاب العسكري.

 

ولفقت نيابة الانقلاب للوارد أسماؤهم في القضية الهزلية اتهامات عدة، منها الزعم بـ"إنشاء وإدارة جماعة كتائب أنصار الشريعة، وتأسيسها على أفكار متطرفة قوامها تكفير سلطات الدولة، ومواجهتها لتغيير نظام الحكم بالقوة والاعتداء على أفراد ومنشآت القوات المسلحة والشرطة واستهداف المنشآت العامة وإحداث الفوضى بالمجتمع".

 

أيضًا تواصل المحكمة العسكرية بأسيوط جلسات محاكمة 8 من مناهضي الانقلاب العسكري بزعم اقتحام سنترال دير مواس، والانضمام إلى جماعة أسست على خلاف احكام القانون، ومن المقرر في جلسة اليوم الاستماع للمرافعة.

 

Facebook Comments