كتب أحمد على
اعتقلت مليشيات الانقلاب العسكرى بالشرقية محمد عبدالباقى المحامى بعد حملة مداهمات شنتها على بيوت الأهالى فى الساعات الأولى من صباح اليوم الخميس، ضمن جرائم الاعتقال التعسفى التى تنتهجها سلطات الانقلاب بحق المواطنين، خاصة الذين يعبرون عن رفض الانقلاب والفقر والظلم المتصاعد.

وروّعت قوات أمن الانقلاب الأهالى خاصة من النساء والأطفال قبل أن تعتقل محمد عبدالباقى من منزله بمدينة الزقازيق وتقتاده إلى جهة غير معلومة حتى الآن دون سند من القانون. وناشد أهالى المعتقل منظمات حقوق الإنسان والمجتمع المدنى بالتدخل لتوثيق الجريمة والكشف عن مكان احتجازه ورفع الظلم الواقع عليه وسرعة الإفراج عنه.

كانت مليشيات الانقلاب العسكرى بالشرقية قد اعتقلت أمس الاربعاء من قرية الصنافين بمنيا القمح حامد دوبان للمرة الثانية، بعد اقتحام منزله وإخفائه قسريًا دون سند قانوني. و"دوبان" يعمل مصمم جرافيك ومدير تسويق بكارفور، وقد سبق أن اعتقل من قبل حيث قبع فى سجون العسكر 3 سنوات وأفرج عنه مؤخرا ليعاد اعتقاله بعد شهر من زواجه.
 

Facebook Comments