رامي ربيع
قال خلف بيومي، مدير مركز الشهاب لحقوق الإنسان، إن شهادة الدكتور باسم عودة، و"خديجة" نجلة المهندس خيرت الشاطر، حول تنكيل قوات أمن الانقلاب بالمعتقلين وذويهم، تُعد تجسيدًا لانتهاكات الانقلاب وفضحًا لنظام السيسي.

وأضاف بيومي- في حواره مع برنامج "قصة اليوم" على قناة "مكملين"- أن سجن العقرب يمثل النموذج الأسوأ في المعاملة للمعتقلين، إضافة إلى الانتهاكات التي تتم داخل سجون الوادي الجديد وعمومي الزقازيق وطنطا وبرج العرب، وهذه الانتهاكات لم تتوقف أبدًا منذ الانقلاب العسكري.

وأوضح بيومي أن رواية الدكتور باسم عودة أكثر واقعية من رواية سلطات الانقلاب، وتعبر عن حجم المأساة التي تحدث داخل سجون مصر.

Facebook Comments