عرض عامل بإحدى مناطق دمنهور بمحافظة البحيرة، مساء أمس الأحد نجليه للبيع بسوق دمنهور العام بعد رفض علاج زوجته وعدم وجود عمل له منذ 6 أشهر.

 

قام المواطن ويدعى "صالح.م" بعرض ولديه 3 سنوات و4 سنوات للبيع بـ500 جنيه للواحد للإنفاق على باقي أبنائه وعددهم 4 ومرض زوجته بالسرطان، ورفض صحة الانقلاب علاجها على نفقة الدولة.

 

ولقي الحادث الإنساني للمواطن تعاطف المارة والباعة ورواد السوق، الذين نددوا بما وصل به الحال للمواطنين في مصر الانقلاب من بيع أبنائهم أكثر من مرة في محافظات مصرية خلال العام الجاري.

Facebook Comments