أكدت أسرة الصحفي المعتقل هاني صلاح الدين تدهور حالته الصحية داخل محبسه ببني سويف، والذي تم نقله منه إلى مستشفى الجامعة ببني سويف ومن ثم إحالته إلى قسم الأورام ومع ذلك لم تتخذ معه أية إجراءات علاجية حتى الآن.    وطالبت أسرة"صلاح الدين" نقابة الصحفيين بالتدخل العاجل للإفراج عنه حفاظا على حياته.   يذكر أنه قد سبق أن اعتقل الصحفي هاني صلاح الدين لمدة أربع سنوات كاملة قبل حصوله على البراءة. ثم أعيد اعتقاله مؤخرا بعد مطالبته بحقوقه الوظيفية والمادية من اليوم السابع ورئيس تحريرها خالد صلاح.

Facebook Comments