كتب – عبد الله سلامة
أعلنت الإمارت فرض ضرائب، باسم "الضريبة الانتقائية" على المشروبات الغازية والسكرية بنسبة 50%. كما رفعت أسعار منتجات التبغ ومشروبات الكافيين بنسبة 100% ، وينص القانون على أن لا تتجاوز النسبة الضريبية التي تفرض على السلع 200 % من السعر الانتقائي.

ويرى مراقبون وخبراء اقتصاد أن هذه القرارات من جانب حكام الإمارات تأتي في محاولة لتعويض التراجع الحاد في إيرادات البلاد بسبب تراجع أسعار النفط، حيث يتوقع المسئولون بالامارات أن تبلغ إيرادات الضريبة الانتقائية نحو 7 مليارات درهم (1.9 مليار دولار) سنويا.

وكتب مصطفي عبد السلام، رئيس قسم الاقتصاد بصحيفة العربي الجديد، عبر صفحته على فيسبوك: "الإمارات تفرض ولأول مرة ضرائب على المواطنين وترفع أسعار السجائر ومشروبات الطاقة إلى الضعف.. محاولة لزيادة إيرادات الدولة بسبب تهاوي أسعار النفط وعدم وجود أمل في تحسن الأسعار في المستقبل القريب". 

Facebook Comments