كتب أحمد على

كشف مصدر داخل هيئة الدفاع عن المعتقلين بمحافظة الشرقية عن حالتى اختفاء قسرى جديدتين لطالبين من مدينة بلبيس ليرتفع عدد المختفين قسريا بمدن ومراكز محافظة الشرقية لـ23 حالة اختفاء قسرىـ من بينهم 15 من طلاب الجامعات المصرية على خلفية رفضهم الظلم والانقلاب العسكرى الدموى الغاشم.

وقال عضو هيئة الدفاع: إن سلطات الانقلاب تخفي إسلام قطب الطالب بكلية الدعوة الإسلامية منذ اختطافه من منزله بقرية السعادات التابعة لمدينة بلبيس الأربعاء الماضى 17 فبرير الجارى، دون الكشف عن مكان اختطافه أو اسباب احتجازه القسرى
كما تخفى محمد عيسى الطالب بكلية العلوم بأسيوط بعد اختطافه منذ الأربعاء الماضى من منطقة المرج بالقاهرة وهو من أبناء قرية الكفر القديم التابعة لبلبيس.

وأكد عضو هيئة الدفاع عن تقديم العديد من البلاغات والتلغرافات والشكاوى للمسئولين بحكومة الانقلاب دون التعاطى مع شكواهم أو الرد عليهم استمرارا للجرائم والانتهاكات التى تمارس بحق أبناء الشعب المصرى.

يشار إلى أن سلطات الانقلاب تخفى أيضا من مدينة بلبيس منذ الأربعاء الماضى محمد اشراف الطالب بجامعة اسيوط والمختطف أيضا منذ 17 فبراير الجارى كما تخفى 4 آخرين من مدينة منيا القمح تم اختطافهم فى نفس اليوم من منازلهم وهم الشقيقين إسلام أبو النيل وعبدالله أبو النيل، وحذيفه منشاوى من قرية شبرا العنب، وأحمد هنداوي من كفر الزقازيق القبلي، والأربعة تم اختطافهم منذ الأربعاء 17 فبراير الجارى.

وكشف أحد المختفين قسريا الذى ظهر مؤخرا عن أن سلطات الانقلاب تمارس أبشع أنواع التعذيب الممنهج بحق 8 مختفين قسريا من أبناء مدينة أبوكبير تم اختطافهم على مدار يومى 4 و5 نوفمبر الجارى للاعتراف بتهم لا صلة لهم بها تحت وطأة التعذيب وهم بسام علي السيد مدرس، وإبراهيم القرناوي إمام وخطيب، وصابر بركات طالب، وأحمد عبادة طالب، وأحمد صقر طالب، وصلاح متولي محفظ قرآن، وحاتم سباعي نقاش، فضلا عن الدكتور محمد الأحمدي المختطف منذ 7 نوفمبر 2016 بما يزيد عن 100 يوم.

ولا تزال سلطات الانقلاب تخفى من مدينة ديرب نجم؛ أحمد عوني عبد البصير الطالب بهندسة الزقازيق من قرية صافور، وعمرو الإمام "إمام وخطيب" "قرية العصايد" منذ اختطافهما بتاريخ 10 فبراير الجارى من داخل مسكنهما بمدينة أسوان؛ حيث كانا فى رحلة سياحية لمدينتى أسوان والأقصر وتخفى أيضا من نفس المدينة لطفي مجدي الليثي طالب في كليةطب العلاج الطبيعي.

أيضا من بين المختفين قسريا من مدينة أولاد صقر أحمد محمد عبداللطيف قاسم طالب بمعهد كفر صقر للخدمة الاجتماعية وأحمد محمد مهني طالب بكلية الهندسة بالعريش، إضافة إلى مختطف آخر من مدينة كفر صقر وتخفى من مدينة فاقوس عبدالرحمن سليمان محمد كحوش كيميائي، ومن مدينة مشتول السوق تخفى أحمد سعيد مصطفى السيد الشلبي مهندس كهرباء.

من جانبها جددت رابطة أسر المعتقلين بمحافظة الشرقية دعوتها لمنظمات المجتمع المدنى وحقوق الإنسان والإعلاميين بتبنى قضية المختفين قسريا من أبناء محافظة الشرقية بعد تصاعد الأعداد خلال الأيام الماضية لما يزيد عن 23 مختطفًا فى سجون الانقلاب على خلفية رفض الظلم والانقلاب العسكرى الدموى الغاشم. 

Facebook Comments