كتب أحمدي البنهاوي:

دشن نشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي حملة جديدة رفضا للاستغلال الذي تقوم به حكومة العسكر الفاشلة عن طريق شركتها الجديدة للمحمول، الذي تبنت لجان الشئون المعنوية هاشتاجا بعنوان "ادعم المصرية للاتصالات"، فرد النشطاء بهاشتاج "#قاطعوا_شبكة_الحكومة"، اعتبروا أن "حكومة" الانقلاب تسعى إلى السيطرة على قطاع الأعمال وعدم خلق فرص عمل للمدنيين، وتنافس بـ"قذارة" الشركات بهدف الاستحواذ على أموال المصريين.

ودعا النشطاء إلى دعم جميع الحملات الشعبية مثل حملة "مش هنشحن" والمقاطعة وإنهاك الشبكات والرن دون اتصال والامتناع عن التعامل مع الشبكة الجديدة ونشر جميع البوستات التي تتحدث عن ذلك".

تعليقات النشطاء
وكان من بين المعلقين حازم عبدالعظيم، منسق الحملة الانتخابية السابق للسيسي وكتب "واخد بالك يا مواطن يا مطحون من هاشتاج الشئون المعنوية ده.. العبي يا انشراااح.. الباشا اللي فوق يؤمر زكي قدرة ينفذ". 

Facebook Comments