كتب رامي ربيع:

قال الدكتور أحمد غانم -المحلل السياسي- إن تسريبات السفير الإماراتي بواشنطن يوسف العتيبة أكدت حقيقة الدور القذر الذي تلعبه الإمارات بمنطقة الشرق الأوسط والخليج وتركيزها على إدراج جماعة الإخوان المسلمين كجماعة إرهابية، والضغط على قطر.

وأضاف غانم -في مداخلة هاتفية لقناة مكملين- أن الإمارات ضغطت بشكل شديد على واشنطن للقبول بنظام عبدالفتاح السيسي، ومنع توصيف الإطاحة بالرئيس مرسي بالانقلاب العسكري، وأن تقف واشنطن على الحياد.

وأوضح غانم أن الأوضاع تغيرت منذ الانقلاب العسكري حتى الآن، وأصبحت معركة الرأى العام في أمريكا والتي دفعت فيها الإمارات أموالا كبيرة للترويج للانقلاب العسكري أصبحت خاسرة وأصبحت الصحف الكبرى تنشر شهريا مقالات مناهضة للانقلاب.

Facebook Comments