كتب أحمدي البنهاوي:

اعتاد السفيه عبدالفتاح السيسي إطلاق الوعود التي سرعان ما يكتشف أصحابها أنها سراب بقيعة يحسبه المعلمون الظمأى ماء ويتمنون صدقه.

واجتمع اليوم عبدالفتاح السيسي مع وزير التعليم في حكومة الانقلاب طارق شوقي، ووعد بتحسين أوضاع المعيشية للمعلمين، والذي ما برح يخصم من رواتبهم 2% من مطلع العام الجاري 2017.

ووعد السيسي بحضور رئيس حكومة الانقلاب بـ"رفع كفاءة وتطوير أداء المعلمين باعتبارهم أحد أهم أسس العملية التعليمية".

وزعم المنقلب أن "التعليم يعد أحد أهم المشروعات القومية التي تهدف لتنمية أجيال مصرية جديدة تمتلك مهارات القرن الحادي والعشرين"، متناسيا أنه من قال "ويعمل إيه التعليم في وطن ضائع".

وففي عيد المعلم 2014، وعد "السيسي" في كلمته بمناسبة الاحتفال بعيد المعلم في شهر سبتمبر الماضي بتعيين 30 ألف معلم بشكل عاجل وتقدم عشرات الآلاف للحصول على الوظيفة، إلا أن المعلمين اكتشفوا أنه "فنكوش" كبير بعدما ربط التعيينات التي أعلنت أسماؤهم بتوفر الدرجة الوظيفية.. ولما توفر نفى التعيين إلا بعد توفر الاعتمادات المالية".

رواتب المعلمين
ومنذ قدوم، طارق شوقي لوزارة التربية والتعليم، ويدندن الإعلام حول تفعيل ما جاء بقانون التعليم الجديد خاصة المادة 89 والتى أثارت جدلا كبيرا بين جموع المعلمين.
ويتقاضى المعلومون مرتبات متدنية، حيث لا يصل راتب كبير المعلمين الأساسى الى 2500 جنيه بعد قضاء أكثر من 20 عاما فى هذه المهنة الشاقة.

وحسب تلك المادة، فإن جدول أجور المعلمين هو كما يلي:
1- زيادة في الرواتب المعلم الأول الابتدائي بنسبة100% من الراتب الاساسى.
2- بينما باقي معلمي المرحلة الابتدائية بنسبة75% من الراتب الاساسى.
3- تصل زيادة مرتب معلمي رياض الأطفال بنسبه 50%.
4- كما صدر رئيس الوزراء قرار بنظام جديد للحوافز الأداء وحوافز الأداره والتميز العلمي.
5- يبلغ راتب المعلم المساعد إلى 576 جنيها، و50% بدل معلم، و150% حافز الأداء، و425 أعباء وظيفة، و25% حافز الإثابة.
6- أما راتب المعلم يتراوح ما بين 576 جنيها إلى 840 جنيها، وبدل 50%، و100% بدل اعتماد، و125% حافز أداء، و400 جنية أعباء وظيفة، و25% حافز الإثابة.
7- يكون راتب المعلم الأول متراوح بين 840جنيها و1140 جنيها، و50% بدل معلم، 150% بدل اعتماد، و100% حافز أداء، و375 أعباء وظيفة، و25% حافز الإثابة، و60 جنيها علاوة دورية.
8- يتراوح راتب المعلم الأول”أ”، على راتب يتراوح بين 1140 جنيها و 2088 جنيها، و50% بدل المعلم، و200% بدل اعتماد، و75% حافز أداء، و350 جنيها أعباء وظيفة، و25% حافز إثابة، و72 علاوة دورية.
9- راتب المعلم الخبير يتراوح ما بين 2088 جنيها و 2304 جنيها، و50% بدل معلم، و250% بدل اعتماد، ، و50% حافز أداء، و325 جنيها أعباء وظيفة، و25% حافز إثابة، و84 جنيها علاوة دورية.

أما كبير المعلمين يتراوح راتبه بين 2034 جنيها، و 2433 جنيها، و50% بدل معلم، و300% بدل اعتماد، و25% حافز أداء، و300 جنية أعباء وظيفة، و25% حافز الإثابة، 96 جنيها علاوة دورية.
‎‎
من جانبه، قال خلف الزناتى -رئيس لجنة تسيير أعمال نقابة المهن التعليمية، والتي صادرها الانقلاب- إن قانون النقابة الحالى رقم 79 لسنة 1969، لا يرقى لطموحات المعلمين ولا يفى بمتطلباتهم، موضحا أنه تم تعديل العديد من الجوانب فى هذا القانون، ولاسيما النواحى المالية لأنها ضعيفة جداً، ولن تحقق خدمات متميزة للمعلمين".

معاشات متدنية
وكشف المعلم مصطفى أبوالحديد المصرى، أن رواتب المعلمين ليست هي فقط المتدنية وأن مطالبتهم بأن يكون الحد الأدني للأجور 3000 جنيه، بل كما يقول "معاشات المعلمين المتدنية التى تحاك بين الزملاء فى جميع القطاعات.. المعلمين بعد المعاش يخرج ويحصل على ما يعادل 23000 جنيه بعد ما يحصل على جميع الأمراض.. بسم الله ما شاء الله وعلاجه على التأمين الصحى.. حدث ولا حرج.. ومن النقابة 15 ألف جنيه وكل هذا ما يتم خصمة من المعلمين.. القطاعات التى توازى مؤهلات المعلمين ماذا يحصلون.. اقل ساعى فى البترول ولا البنوك ولا ولا ولا و".

أما حركة 6 إبريل فعلقت سابقا على عدم توفر الاعتمدات المالية لزيادات المعلمين قائلة "في دولة نامية تعاني انتشار الجهل، وفي ظل وجوب الاهتمام بالتعليم وجعله علي رأس أولويات النظام، الظروف الاقتصادية لا تسمح بزيادة رواتب المعلمين ، لكنها تسمح بزيادة رواتب الجيش والشرطة وزيادة المعاشات العسكرية وزيادة بدلات القضاة، والله أعلم..".

30 ألف منتظر
واكتشف المعلمون الجدد أن السيسي لم يقدم ل30 الف معلم سوى قوائم الاسماء فقط، وأن المتقدمون للمسابقة هم على قوائم الانتظار، بحجة أن غالبية التخصصات بمختلف المحافظات، غير مطلوبة حالياً، وسيتم وضع جميع التخصصات على قوائم الانتظار، لحين توفير موارد مالية للتعيين.

ولدى اكتشافهم "الفنكوش"، نظم العشرات من المعلمين وقفة احتجاجية أمام مقر وزارة التربية والتعليم اعتراضا على نتيجة مسابقة الـ30 ألف معلم، مؤكدين أنهم ظلموا حيث إن المسابقة تعد بمثابة الفرصة الأخيرة لهم بعد تخطى الكثير منهم سن الثلاثين.

ورفع عدد منهم لافتات تحوى مطالبهم وردد البعض الآخر هتافات معادية لوزير التربية والتعليم، لم يتمكنوا من تنظيم احتجاجات حاليا  نظرا لحالة الطوارئ التي اعلنها السيسي منذ ديسمبر الماضي.

Facebook Comments