رامي ربيع
قال الدكتور جمال حشمت، رئيس البرلمان المصري بالخارج، إن النظام الانقلابي جاء لسحق الإنسان المصري وتبديد ثروات الوطن، وتركيع مصر أمام دول العالم.

وأضاف حشمت- في مداخلة هاتفية لقناة مكملين- أن عبد الفتاح السيسي، قائد الانقلاب العسكري، وضع عدة مراحل لتنفيذ أجندته، بداية من تبديد ثروات الوطن، من خلال حفنة المعاهدات التي وقّع عليها، كما حدث في حقول الغاز وسد النهضة وجزيرتي تيران وصنافير، ثم مرحلة إشغال الناس بأنفسهم برفع الأسعار ورفع الدعم، ثم مرحلة التضييق على الحريات والحقوق.

وأوضح حشمت أن هناك خطة منظمة لإشغال المصريين بأنفسهم؛ حتى لا يفكروا في حرية الوطن وثرواته وكرامته، ويكون الخاسر هنا هو الوطن والأمة العربية بأكملها.

Facebook Comments