A Free Syrian Army fighter fires an anti-aircraft gun as he stands on the back of a pick-up truck in southern Idlib countryside June 9, 2014. Picture taken June 9, 2014. REUTERS/Khalil Ashawi (SYRIA - Tags: POLITICS CIVIL UNREST CONFLICT MILITARY)

كتب: أسامة حمدان

استطاع ثوار سوريا اليوم الثلاثاء السيطرة على قرية الشعثة وتل أسود في ريف حماة الشمالي بعد اشتباكات مع مليشيات إيران، بعد ساعة من إطلاق معركة جديدة بهدف تحرير عدة قرى في المنطقة.

وقال مراسلون إن فصائل الثوار تمكنت من تحرير قرية الشعثة وتل أسود الذي يعتبر نقطة متقدمة للنظام للدفاع عن قريتي (الزغبة، والطليسية)، بعد تمهيد مدفعي وصاروخي استهدف تجمعات قوات الأسد في المنطقة، سقط على إثره قتلى من عناصر الأخير، واغتنم الثوار دبابة وعربة عسكرية وأسلحة خفيفة ومتوسطة إضافة إلى ذخائر متنوعة في قرية الشعثة.

وشهدت قرى "الشعثة والطليسية" في الأيام الماضية هروبًا جماعيًّا بعد استهداف الثوار تجمعاتهم بالصواريخ، ونقلت مصادر ميدانية أن الثوار استهدفوا أيضاً معاقل لشبيحة الأسد في مدينة مصياف التي حشد النظام فيها خلال سنوات الأخيرة عددًا كبيرًا من المقاتلين ومليشيات الشبيحة حتى تحولت إلى ما يشبه ثكنة عسكرية.

وامتلأت الصفحات الموالية لنظام الأسد على مواقع التواصل الاجتماعي بعبارات الاستغاثة والاستنجاد، بعد التقدم الذي أحرزه الثوار على كافة المحاور في ريف حماة الشمالي.

Facebook Comments