نظم التحالف الوطنى لدعم الشرعية ورفض الانقلاب بأبوكبير بمحافظة الشرقية سلاسل بشرية بعد عصر اليوم الثلاثاء من أمام قرية "ليكو"، استمرارا لفعاليات الموجه الثورية الثالثه تحت عنوان " زواج أمريكا من مصر باطل" لرفض حكم العسكر والمطالبة بعودة الشرعية والقصاص للشهداء.

شهدت السلاسل التي امتدت على طريق أبوكبير / أبوحماد تفاعل من الأهالي والمارة وسط ترديد الهتافات الرافضة لحكم العسكر والمنددة بسوء الأحوال الاقتصادية وفشل الحكومة في التعامل مع الأزمات التي تتفاقم يوما بعد الآخر مع استمرار انقطاع الكهرباء ونقص المواد البترولية وارتفاع الأسعار .

وعبروا عن رفضهم لما تقوم به الحكومة الانقلابية الحالية من رفع للأسعار لصالح رجال الأعمال الكبار، وصرف رواتب الموظفين من ودائع ومدخرات المصريين بالبنوك، بما يمثل سرقة للشعب المصرى مؤكدين على استمراراهم في تصعيد حراكهم الثوري، وأنهم لن يمنحوا الباطل الاستقرار حتى يدخل خلف الأسوار، مشددين على تمسكهم بالسلمية ومعادة العنف واستهجانه.

يذكر أن هذه السلاسل البشرية تأتي ضمن العديد من الفعاليات الثورية التي نظمت اليوم الثلاثاء في العديد من مدن وقرى محافظات مصر المختلفة ضمن فعاليات أسبوع "زواج أمريكا من مصر باطل"، الذى دعا إليه التحالف الوطني لدعم الشرعية، ضمن فعاليات الموجة الثورية الثالثة التصاعدية، التي تستهدف الحشد لمقاطعة المسرحية الهزلية المسماة بالانتخابات الرئاسية، تحت شعار "شرعية واحدة.. ثورة واحدة.. إرادة مستقلة".

Facebook Comments