كتب- رامي ربيع:

 

علق الإعلامي معتز مطر على قرار حكومة الانقلاب برفع أسعار كروت الشحن لشركات المحمول، مؤكدًا أن السر وراء الزيادة "بيزنس الجيش".

 

وأضاف مطر – خلال برنامجه "مع معتز" على قناة "الشرق"، مساء أمس السبت – أن موبينيل كانت أهم شركة لدى نجيب ساويرس وكانت أيقونة إمبراطوريته الاقتصادية بلا منازع، لكنه باعها في فبراير 2015 لشركة أورانج بعد أن علم باعتزام القوات المسلحة دخول بيزنس المحمول عن طريق الشركة الرابعة التي أطلقت مؤخرًا، وبالتالي تصبح الشركات الثلاث تابعة لشركة الجيش وتعمل وفق سياستها.

 

وأوضح مطر أن الزيادة في أسعار كروت الشحن سبق أن وعد السيسي بتنفيذها عندما يتولى مقاليد السلطة بزعم المساهمة في بناء الاقتصاد.

 

مشيرًا إلى أن حكومة السيسي خسرت 6 مليارات جنيه في صفقة بيع الشركة الرابعة لصالح جنرالات الجيش بعد رفع سعر الدولار إلى 18 جنيهًا بعد توقيع العقد بـ13 يومًا فقط. 

 

  

 

Facebook Comments