واصلت سلطات الاحتلال حملات الاعتقال اليومية في مختلف مناطق الضفة الغربية، حيث أعلنت إذاعة الجيش الصهيوني اعتقال 14 مواطنا فجر الاثنين، زاعمة أنه تم العثور على سلاح خلال حملة التفتيش التي نفذها الاحتلال في بيت لحم.

وتعرضت بلدة تقوع قرب بيت لحم لحملة اقتحام عشرات المنازل وتخريب بعض محتوياتها والتنكيل بالمواطنين، وخلال ذلك جرى اعتقال الشابين يوسف جمال صباح (18 سنة)، ومحمد نائل حميدة (18 سنة) ونقلا إلى جهة غير معلومة.

وفي قرية الولجة إلى الشمال الغربي من بيت لحم اقتحم الجنود فجرا عددا من المنازل، وأجروا بداخلها تفتيشات دقيقة، واعتقلوا الفتى حسام أبو خليفة (17 سنة) ونقلوه إلى جهة غير معلومة.

وشهدت قرية حوسان إلى الغرب من بيت لحم مواجهات ألقيت خلالها الحجارة باتجاه سيارات المستوطنين المارة في الشارع المتلف حول القرية، وقال الجيش إن مستوطنا ومستوطنة قد أصيبا بجراح طفيفة، كما لحقت أضرار في هياكل ثلاثة سيارات.

وفي جنين، اعتقل جنود جيش الاحتلال القيادي في حركة الجهاد طارق قعدان من بلدة عرابة قرب جنين. 

Facebook Comments