Yemen's president, Abdo Rabby Mansour Hadi speaks as he meets with President Barack Obama in the Oval Office of the White House, Thursday, Aug. 1, 2013, in Washington. (AP Photo/Carolyn Kaster)

كتب إسلام محمد:

أعلنت الحكومة اليمنية الموالية للرئيس عبدربه منصور هادي، اليوم الاثنين، قطع العلاقات الدبلوماسية مع قطر، كما أعلنت تأييدها للخطوات التي اتخذتها قيادة تحالف دعم الشرعية في اليمن بإنهاء مشاركة القوات القطرية.

وكانت السعودية والبحرين والإمارات قد أعلنوا قطع العلاقات مع قطر وسحب بعثاتهما الدبلوماسية من الدوحة وأمهلوا القطريين 14 يوما لمغادرة أراضيهما، وأعلنوا كذلك إغلاق الأجواء أمام حركة الطيران وإقفال الموانئ والمياه الإقليمية أمام الملاحة من وإلى قطر بسبب اتهامات للدوحة بدعم الإرهاب والتدخل في شئونها الداخلية. وهو القرار الذي سارت سلطات الانقلاب على إثره فقامت باتخاذ نس الإجراءات.

ومن جانبها أعربت وزارة الخارجية القطرية عن أسفها لقرار السعودية والإمارات والبحرين قطع العلاقات، مشيرة إلى هذه القرارات "غير مبررة". فيما تجاهل البيان تماما قرار السلطات الانقلابية في مصر قطع العلاقات مع الدوحة.

وقالت الخارجية القطرية –في البيان الذي أصدرته صباح الاثنين- "نأسف أن الدول الثلاث لم تجد بهذه المرحلة تحديا أهم من التعرض لقطر.. الإجراءات غير مبررة وتقوم على مزاعم وادعاءات لا أساس لها من الصحة".

Facebook Comments