كتب– عبدالله سلامة
أشادت وسائل الإعلام الصهيونية بقيام السعودية والإمارات والبحرين واليمن ونظام الانقلاب في مصر، بقطع العلاقات الدبلوماسية مع دولة قطر، وتصدر الخبر كافة نشرات الأخبار بالقنوات الفضائية الصهيونية.

واعتبر مراسلو تلك القنوات والمحللون السياسيون، أن هذا الموقف يصب في مصلحة الكيان الصهيوني، ويؤثر على مستقبل العلاقات العربية المشتركة.

وأكدت صحيفة "جيروزاليم بوست"، عبر موقعها الإلكتروني، أن الأزمة الحالية تبدو أوسع نطاقا من الأزمة الخليجية التي وقعت في 2014، مشيرة إلى أن الحملات الإعلامية ضد قطر انطلقت عقب زيارة الرئيس الأمريكي دونالد ترمب للرياض.

وأشارت الصحيفة إلى دور قطر في دعم حركة المقاومة الفلسطينية "حماس"، وما يشكله من خطورة على إسرائيل، معتبرة أن أي شيء يقلص من دعم حركة حماس أو إيران سيكون مرحبا به في إسرائيل، كما عرضت الصحيفة "فيديو" بعنوان " خمسة أسباب تستدعى من إسرائيل اليقظة بشأن أزمة قطر".

من جانبها، أشادت صحيفة "هآرتس" الصهيونية بالحملة الخليجية ضد قطر، وحرضت ضد قادة حركة المقاومة الإسلامية حماس، المتواجدين على الأراضى القطرية.

Facebook Comments