تصدر هاشتاج #عمرو_ربيع مواقع التواصل الاجتماعي، لإنقاذه من سجن العقرب المعقل به منذ 7 سنوات. وندد نشطاء على مواقع التواصل ورود اسم "عمرو" في المسلسل المخابراتي "اتلاختيار 2" بزعم أنه إرهابي. كاشفين عن صلابة معدنه بعكس التشهير الذي ادعاه المسلسل، وذلك بشهادة أصدقائه أو من تعامل معه.

أكاذيب الاختيار

وائل عوض "Wael Awwad" كتب عبر حسابه "الأنجاس أسرة #الاختيار_٢ مطلعين #عمرو_ربيع أنضف شخصية طلعتها هندسة القاهرة وأكتر شخص تم التنكيل به من الأمن الوطني أنه كان بيجمع تبرعات لسوريا ويوديها لأنصار بيت المقدس. أنا اتشرفت إني في يوم من الأيام عرفت عمرو صاحب القلب النقي ومهما الواحد كتب عنه هيفضل عاجز.
وأضاف: "الأمن الوطني كان عنده موقف من عمرو ربيع من قبل الانقلاب تحديدا من إبريل ٢٠١٣ وقت حادثة الطالبة #جهاد_موسى اللي الدكتورة ليلى الزلباني دهستها بعربيتها في جامعة المنصورة والجامعة حاولت تتواطأ على جريمة القتل دي علشان الدكتورة. وقتها عمرو ربيع وحركة أحرار بشكل عام هم اللي وقفوا ونظموا مظاهرات علشان حق الطالبة ميضعش ولهم فضل كبير أن القضية متتستفش وساعتها تم القبض على عمرو ربيع وأحمد لطفي. بالمناسبة صدر حكم من المحكمة بإدانة الدكتورة في قتل الطالبة جهاد موسى".
وأوضح أنه "من وقت الواقعة دي تحديدا اللي الطلاب تحدوا فيها الأمن الوطني ومحاولات التواطؤ لتبرئة الدكتورة وعمرو ربيع كان هدف لهم. عمرو ربيع كان نشط جدا في جمع التبرعات لإغاثة السوريين وكان نشط جدا في أنشطة رسالة ونشط جدا في تنظيم رحلات للأطفال والأيتام وده يشهد عليه عشرات الأطفال اللي كانوا بيسألوا عنه لما اختفى. عمرو كان ٢٤ ساعة في قضاء حاجة الغلابة وكان نشط جدا في مساعدة طلاب هندسة غير القادرين".
وأشار إلى أن "عمرو اتخطف في مارس ٢٠١٤ من ناس لابسين زي مدني قدام أمة لا إله إلا الله وظهر بعد شهرين في سجن العازولي الحربي سيء السمعة وهو نحيل هزيل الجسد واضح عليه التعذيب والتنكيل ومازال لحد النهارده جوا السجن. عمرو أبوه مات من القهرة عليه. عمرو التقرير الطبي في ٢٠١٦ أثبت أنه كتفه مخلوع وعنده ضعف في أعصاب إيديه ورجليه -نتيجة سنتين من التعذيب- ومع ذلك القاضي رفض ينقله لمستشفى السجن. عمرو اتحط في قضية أنصار بيت المقدس اللي اتعملت أصلا بعد ما كان معتقل بتلات شهور. أنا مش بتكلم عن وقائع سمعت عنها وناس قريت عنهم لا دي أحداث أنا عيشتها وناس أعرفهم.".
وأضاف: "في مارس ٢٠٢٠ اتحكم على عمرو بخمس سنين في القضية اللي متلفقا له وعمرو معتقل من ٢٠١٤ يعني بقاله سبع سنين في السجن يعني عمرو مداين البلد بسنتين ومع ذلك عمرو لِسَّه معتقل في سجن العقرب شديد الحراسة.

قوافل "رسالة"
وكان عمرو ربيع محبا للعمل التطوعي بحسب محمد متولي، الذي قال: ".. اسألوا عنه قوافل رسالة و كثير من الأيتام والأرامل مغيث اللاجئين طالب كلية الهندسة.. تخطف في مارس 2014.. أهله اتعذبوا شهرين لاختفائه ثم ظهر مكان اختطافه "سجن العازولي الحربي" قلعة الجحيم.. ".

https://www.facebook.com/photo?fbid=2913814005607988&set=a.2626963350959723

لماذا لم يخرج؟
أما أحمد شعبان فكتب: "عمرو محمد مرسي ربيع .. تاريخ الميلاد: 28 سبتمبر 1992.. طالب بالفرقة الثالثة بهندسة القاهرة قسم ميكانيكا.. مُعتقل منذ 11 مارس 2014 وتم إخفاؤه قسريا لمدة 67 يوما تعرض خلالها للتعذيب في أحد مقار أمن الدولة وسجن العازولي، ثم ظهر بعدها في سجن العقرب.
وأضاف: "عمرو آخر جلسة له بتاريخ ٢ مارس ٢٠٢٠ تم الحكم عليه بخمس سنوات وهو بالفعل بيتم النهاردة ست سنوات يعني المفروض كان يبقى خارج من سنة فاتت ، ربنا يعجّل بخروجه".

https://www.facebook.com/photo?fbid=2955247197859754&set=a.335673179817182

خير من أنجبت الأمهات
وكتب عنه "مها سرور": "عن خير ما أنجبت ما أنجبت الامهات.. والله ستسألون .. عارفين مين هو عمرو ربيع .. شاب مهذب محترم ابن ناااااااااااااااااااااااااااااااس من أفضل خلق الله في زمننا هذااااا.. عمرو كان بيجمع تبرعات لكل المحتاجين مصريين مش مصريين .. عمرو ربيع تدور عليه تلاقيه ٢٤ ساعة شغال في قضاء حاجات أمة لا اله الا الله  في كل مكان يقدر يوصله ..عبارة عن خلية نحل في الخير … صغير السن … عالي المقام .. اتعلمنا منه علو الهمة و حب الخير وتحمل مسئولية اخواتنا المكروبين.. عمرو ربيع طالب في كلية هندسة جامعة القاهرة، مجتهد و ملتزم و متررررربي، ولا إخوان ولا يحزنون.. جزاء ما يفعله السجن وتلفيق قضايا كلها كذب في كذب ضرب وإهانات وقلة أدب وفي الآخر طلع براءة وإلى الآن محدش يعرف عنه حاجة .. عمرو ربيع باباه مات من القهرة عليه و هو في السجن.. يشهد الله إنها كلمة حق  حتي أبرىء ذمتي أمام الله من هذا الظلم و ارد غيبته حقه عليا كمسلم أنا شفت بعيني اللي كان بيعمله والقوافل والخير.. اللهم إنا هذا منكر لا يرضيك اللهم عليك بكل ظالم وكل فرعون.. سايبين البلطجية والحرامية وتجار المخدرات .. واخدين أنضف شبابك يا مصر في السجون ده مصيرهم .. اللهم اخرجهم بحولك و قوتك .. اللهم رده الي أمه وأخته كي تقر اعينهم".
 

Facebook Comments