تصدر هاشتاج هاشتاج #صفعة_ماكرون يتصدر موقع "تويتر" في مصر بالتزامن مع تصدر هاشتاج #macron عالميا، وذلك بعد صفع الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون عصر أمس من شاب خلال جولته للانتخابات الرئاسية القريبة بمنطقة "لادروم" جنوب شرق فرنسا.
وعن إذلال الرئيس الفرنسي بعد رفض الاعتذار عن سب النبي صلى الله عليه وسلم  ومحاولة إهانته بالرسوم الساخرة وتبني نشرها ثم حملة العداء ضد المسلمين، علق الصحفي جابر الحرمي @jaberalharmi "هل تعيد "الصفعة" التوازن إلى ماكرون وتجعله يفكّر بعقلانية بعيدا عن حقد التحريض واستهداف الإسلام ورموزه وأتباعه..؟.. حملات ماكرون منصبة على الإساءة للإسلام ونبيّه دون الديانات الأخرى التي لا يجرؤ على مهاجمتها ..".

وقال المحامي وعضو جبهة الضمير عمرو عبدالهادي @amrelhady4000:"ماكرون صُفع على وجهه صفعه ولا صفعات عادل أدهم لميرفت امين في الأفلام.. أكيد هيطلع يقول ده فرنسي إخواني إسلامي يهودي متطرف.. يلا بالشفا عقبال الصفعة الكبرى يوم خروجك من منصبك يا متطرف".
وعلق حساب "من وحى اللحظة" @almonady5 "تلكم الصفعة التي تلقاها ماكرون الرئيس الفرنسي.. لم تكن على وجهه فقط بل كانت على وجه كل مواطن عربي خنوع.. مستسلم للطاغية الذي يحكمه".
 

https://twitter.com/emad_badish/status/1402350381892517898

https://twitter.com/tunisian_rd/status/1402328618311860235

 


وأشار الأكاديمي الكويتي المتخصص في العلوم السياسية عبدالله الشايجي إلى صفعة منتظر الزيدي لبوش الابن وكتب: "ضوء سيارات الشرطة الدائري ذكرني برمي الصحافي العراقي منتظر الزيدي الرئيس بوش الابن بفردتي حذائه في آخر زيارة لبوش للعراق عام 2008-وذلك لاحتلال قواته العراق والمآسي التي سببها..ولم يندم منتظر على إهانته بوشوجه بنظارة لعين واحدة".

https://twitter.com/docshayji/status/1402317175432515590

سخرية شديدة 
https://twitter.com/salamah/status/1402305701138010119

https://twitter.com/AhmedElbaqry/status/1402295403853328393

صفع الحكام العرب
وعن رد الفعل إذا تمت الصفعة لحاكم عربي قالت الكاتبة مي عزام @mayazzam_  "فيديو الصفعة التي تلقاها ماكرون يخض بجد… لوحصل عندنا كان زمان الواد اللي ضرب الرئيس مضروب بالرصاص مش معتقل.. وكان زمان أهله وأصحابه وزملاء المدرسة الابتدائي كلهم بيتحقق معاهم ليثبتوا بالدليل القاطع أنه عميل بينفذ أجندة خارجية وممول لإسقاط هيبة مصر".
وأضافت الكاتبة التونسية وجدان بوعبدالله  @tounsiahourra: "بيض، طماطم، كيكة، صفعة، أدوات تستخدم لمعاقبة سياسي لا يروق لمواطن. هذا يحدث في الديمقراطيات فيعاقب المواطن على فعلته، لا يُعدم ولا يهدم بيته ولا تهجر عشيرته لأنه صفع الرئيس. السياسة للجدعان ودولة القانون لا يخشى فيها المواطن حتى لو صفع الرئيس لأنه يعلم أنه سيعاقب على الصفعة فقط".
وكتب حساب ثورة شعب @ThawretShaaab ساخرا: "لو القضاء بتاعنا نزيه والشرطة نضيفة .. السيسي لو مشي في الشارع حقيقي من غير الناس اللي بيجيبوهم عشان يقابلوه صدفة هيتعمل فيه أكتر من كده .. والمواطن يتحمل عقوبة ضرب مواطن تاني عادي".

Facebook Comments